عرض كتاب: الطفل القارئ

المؤلفان: د. طارق السويدان والأستاذ فيصل عمر باشراحيل

سنة النشر: الطبعة الأولى 2007، الطبعة الثانية 2009، الطبعة الثالثة 2011

الناشر: شركة الإبداع الفكري للنشر والتوزيع

بلد النشر: الكويت

نبذة عن المؤلفين

د. طارق السويدان داعية وأكاديمي كويتي وهو أب لستة أولاد، نال درجة الدكتوراه مع مرتبة الشرف  في  هندسة البترول من جامعة تلسا – أوكلاهوما الولايات المتحدة الأمريكية  عام 1990، وأسس مجموعة مدارس السلام في نفس البلدة بعد نيل الدكتوراه، ويشرف على مدارس الأجيال المتطورة في جدة بالمملكة العربية السعودية.

وله العديد من المصنفات في مجال التربية والإدارة البشرية بالإضافة إلى بعض المؤلفات الفقهية والتاريخية، علاوة على إنتاجه المرئي والمسموع.

الأستاذ فيصل عمر باشراحيل متخصص في التسويق وإدارة أعمال ويواصل دراسة الدكتوراة.

العرض العام

يصنف الكتاب ضمن قائمة مؤلفات كتب التنمية البشرية ، يستفيد منه الأب والأم في كيفية تربية طفل يحب القراءة والثقافة باعتبارهما مفتاح النجاح في هذه الحياة.

ويحتوي كتاب الطفل القارئ علي مجوعة من الأفكار الإبداعية المشجعة التي تساعد المربين علي تحبيب القراءة إلى الطفل وتعريفه ‘لى عالم المعرفة والمعلومات.

وضع المؤلف عددا من الإرشادات والنصائح والطرق المبتكرة لكل مربي بهدف ترغيب الطفل في القراءة والاطلاع، اقترح كذلك مجموعة من الكتب المفيدة التي تشجع أطفالنا علي القراءة، ومن بين تلك النصائح:-

ــ ضرورة اهتمام الأب و الأم بالقراءة و القراءة أمام الأطفال حتي نزرع حب القراءة في دواخلهم.

ــ الالتزام: الزم طفلك 15 دقيقة يوميا بالقراءة والكتابة

ــ الأدب علم طفلك أن يقول من فضلك وأن يشكر الناس أن ينصت ولا يقاطع من يتحدث

ــ الصوت: التمييز الصوتي علم طفلك قوافي الأشعار والأناشيد وعلمه الأصوات المتشابهة مثل رأس فأس كأس، فالدراسات تثبت أن الطفل إذا أتقن التمييز الصوتي فسيكون قارئا جيدا

ــ اللعب اجعل بداية التعلم الألغاز أو قوالب الأحرف الأبجدية

ــ التحفيز دع طلفك يراك تقرأ، واقرأ لطفلك بانتظام وبشكل متكرر لقصصه المفضلة

ــ الإفراط في مشاهدة التلفاز لا يبشر بطفل قارئ، تثبت الدراسات أنه كلما زاد وقت جلوس الطفل أمام التلفاز قلت فرص مهارة القراءة، وكذلك إذا زاد وقت المشاهدة عن ساعتين يوميا فإنه يكون مشاهد متميز وليس قارئ، فما عليك هو تنظيم وقت الطفل بين المشاهدة والقراءة.

استراتيجيات تشجيع المعلم للأطفال علي القراءة

قال المؤلف في هذه الجزئية:

ــ على المعلم أن ينفذ هذه الاستراتيجية التي من الممكن أن تقابل بالرفض في البداية حيث يقول لهم إن الأمر قد يبدوا صعبا في البداية، وأي شيئ في أوله يتطلب الوقت والجهد

ــ التخطيط والتدريب المستمر يجعل القراءة عادة راسخة

ــ علمهم أنهم عندما يصلون لمرحلة أن القراءة أصبحت (عادة) فيتفوق صاحبها على من أذكى منه في الذكاء الفطري.

ــ وقبل كل شيئ إذا أحب التلاميذ أستاذهم فسيصبح قدوتهم، فكن أيها المعلم على مستوى المسئولية.

بواسطة: نجاح شوشة
18/04/2017   |    1732   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

أسئلة أطفالك عن العلاقة الحميمة افتتان الزوج على الإنترنت.. ماذا بعد؟!