` مقاطعة إعلامية للبرلمان الروسي بسبب التحرّش الجنسي


مقاطعة إعلامية للبرلمان الروسي بسبب التحرّش الجنسي

أعلنت العديد من وسائل الإعلام الروسية توقفها عن إرسال مراسلين لتغطية الغرفة الأولى بالبرلمان الروسي، وذلك بعد تبرئة البرلمان لرئيس لجنة الشؤون الخارجية في الدوما "ليونيد سلوتسكي"، من تهم التحرش الجنسي الموجهة له.

ووفقاً لأسوشيتد برس فقد نشرت 3 صحفيات شهادات مفصلة عن تعرضهن للتحرش من قبل سلوتسكي، وتصرفات غير لائقة في السنوات الماضية.

كما اتهمت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية " ماريا زاخاروفا" سلوتسكي بالتحرش الجنسي بها منذ 5 سنوات، وصرحت أنه عندما تحرش بها حينها لم تكن شخصية معروفة.

وأضافت زاخاروفا  أنهما كانا بمطعم في بطرسبورغ حينما تحرش بها موضحة أنها قال لها أشياء "لم تستسغها بالمرة".

واجتمعت لجنة أخلاقيات البرلمان الروسي " الدوما" الثلاثاء الماضي، وأعلنت أنها لم تجد مخالفات في سلوك سلوتسكي ، مما أثار غضب وسائل الإعلام الروسية، وأعلنت محطة – إيكو موسكفي- الإذاعية الأربعاء الماضي، عن توقفها عن إرسال مراسلين إلى الدوما لأنها "غير آمنة".

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

نصائح ووصفات شهية لأكلات عيد الأضحى زوجي العزيز.. عفوًا لقد نفذ رصيدكم! 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب