` دراسة هارفارد لأكثر من 80 عامًا تكشف "سر السعادة"

دراسة هارفارد لأكثر من 80 عامًا تكشف "سر السعادة"

قامت جامعة هارفارد الأميركية دراسة طويلة المدى، استمرت لأكثر من 80 عاماً حول "أسباب السعادة"، وشملت رموزًا سياسية وثقافية كالرئيس الأمريكي الراحل "جون كنيدي"، ورئيس تحرير صحيفة واشنطن بوست "بن برادلى كانا".

وأشارت الدراسة إلى أن "الأصدقاء الجيدين" هم أكثر أسباب الشعور بالسعادة، مقارنة بالأسباب الأخرى كالمال والنجاح، ووضحت تأثير وجود الأصدقاء الجيدين على تحسن الحالة الصحية للفرد.

وبحسب موقع سكاي نيوز فإن هذه الدراسة تعتبر من الأطول في التاريخ، وشملت عددًا كبيرًا من البشر، حيث بدأت عام 1938 بعد أزمة الاقتصاد العالمية.

وقام الباحثون بدراسة حالة الأشخاص، وطرح وأسئلة مختلفة عن الحياة العامة، والسيرة المهنية والزواج، وخلصت إلى أهمية وجود الأصدقاء الجيدين، حيث أنه يحمي الشخص من التدهور العقلي والجسدي.

وقال روبرت والدينغر مدير البحث الطبيب النفسي في مستشفى ماساشوستس: "الاكتشاف المفاجئ هو أن علاقاتنا وسعادتنا بها لديها تأثير قوى على صحتنا أيضا... الاعتناء بالجسد مهم، لكن الاعتناء بالعلاقات نوع من الاهتمام بالنفس أيضا".

بواسطة: رسالة المرأة – صحف ووكالات
24/04/2018   |    324   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

خمس خطوات عملية للاستعداد لرمضان زوجي العزيز.. عفوًا لقد نفذ رصيدكم! 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب