` الزعتر.. مضاد للبكتيريا ويعالج أمراض عدة

الزعتر.. مضاد للبكتيريا ويعالج أمراض عدة

الزعتر من الأعشاب الطبيعية التي تستخدم في إعداد الطعام، لأنه غني بكثير من الفيتامينات، والعناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم، ويتميز برائحته الطيبة، وقد استخدمه القدماء المصريون في التحنيط، واستخدمه الأغريق في البخور.

وقد كشفت أحدث الدراسات الطبية التي قام بها الطبيب الفرنسي "كلير فرايسينية " – المتخصص في العلاج بالأعشاب في جامعة "باريس" عن أن أوراق وزيت الزعتر، التي تزرع في دول حوض البحر المتوسط خاصة في المناطق الجافة والصخرية التي لا تحتاج لأشعة الشمس، تستخدم كمضادات للبكتيريا لتخفيف التهابات الشعب الهوائية واسترخاء العضلات.

وتستخدم أوراق الزعتر – التي يتراوح طولها ما بين 20– 25 سم – عن طريق الغلي في لتر من الماء، لشربها على مدار اليوم لتخفيف حدة نوبات السعال، كما يتم خلط زيت الزعتر وزيت الجوجوبا لعلاج حب الشباب، ويساعد في الاضطرابات المعوية إلا أن الطبيب الفرنسي حذر الحوامل من استخدامه.

وذكر موقع health line الأمريكي مجموعة من فوائد الزعتر ومنها:

1ـ يحتوي الزعتر على فيتامينات وعناصر غذائية تعمل على حماية الجسم من الأمراض المختلفة ويساعد مرضى الضغط على تنظيمه.

2ـ  أثبتت الدراسات أن الزعتر يحتوي على خصائص تعمل على محاربة حب الشباب والحفاظ على نضارة البشرة من التجاعيد والهالات السوداء.

3ـ له دور فعال في خفض معدل ضربات القلب والحفاظ على صحته.

4ـ نظرًا لاحتوائه على نسبة كبيرة من الفيتامينات فهو يعمل على تعزيز صحة الجهاز المناعي.

5ـ يعمل على تطهير الجسم من السموم والفيروسات.

6ـ يحتوي على مواد مضادة للالتهابات والفطريات فهو غسول جيد للفم ومزيل للروائح الكريهة.

7ـ يعزز المزاج العام ويحسن صحة الجهاز العصبي ويحميه من الجلطات.

8ـ يعالج أمراض الجهاز التنفسي مثل: البرد والأنفلونزا والربو.

وبحسب موقع "healthyhomestead" فإنه عند تناول كوب من الزعتر في الصباح والمساء سيساعد على العلاج وهذه بعض من الفوائد التي يحملها الزعتر والتي تجعله مناسبًا لعلاج القولون:

1- كوب الزعتر قادر على قتل الطفيليات، ومضاد للفطريات الموجودة في الجهاز الهضمي والقادرة على جعل القولون في أسوأ حالاته.

2- يحتوي الزعتر على مركبات كثيرة مضادة للأكسدة ومضادات حيوية، كما أن الزعتر له قدرة على تخليص الجسم من السموم.

3- الزعتر من الأعشاب العطرية عند المداومة على تناولها تساعد على تخفيف الألم الموجود في المعدة وتزيل تشنجات العضلات.

4- الزعتر يرفع من قدرات الجسم المناعية ويجعله قادرًا على مقاومة الألم الناتج عن التشنجات المناعية، وعند المداومة على تناول مغلي الزعتر يستغنى المريض عن تناول أدوية القولون العصبي.

5- يحارب الزعتر مشكلة ارتجاع المعدة وتجعل عضلات المعدة تعمل بشكل أفضل، وينصح بتناول كوب من مغلي الزعتر قبل النوم بنصف ساعة لتجنب أضرار حمض المعدة الزائد.

بواسطة: هناء المداح
16/05/2018   |    41   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

خمس خطوات عملية للاستعداد لرمضان زوجي العزيز.. عفوًا لقد نفذ رصيدكم! 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب