` الأردنية هالة زريقات الأولى في العالم في الهندسة الطبية


الأردنية هالة زريقات الأولى في العالم في الهندسة الطبية

هالة زريقات هي طبيبة أردنية رائدة في مجال الطب التجديدي، أثبتت حضورها بشغفها الدائم، وبحثها العميق والمستمر في علم الطب التجديدي، حتى كان لها أثرًا كبيرًا في علوم الطب وأبحاث العظام.

مسيرتها العلمية

ولدت الدكتورة هالة زريقات بالمملكة الأردنية ودرست وعملت هناك، ثم انتقلت إلى مدينة سيدني لمتابعة دراسة الدكتوراة في العلوم الطبية، وقد أثر قرار سفرها بشكل كبير على مسيرتها العلمية حيث تقدمت في المجال الأكاديمي والعلمي بخطوات سريعة.

تعمل هالة زريقات كأستاذ الهندسة الطبية الحيوية في جامعة سيدني، وأسست وحدة أبحاث الأنسجة والهندسة الحيوية عام 2006، وهي الآن رائدة في اختراع مواد حيوية جديدة وأجهزة طبية حيوية، ومعروفة على مستوى العالم بمساهمتها في مجال الطب التجديدي وأبحاث العظام.

وأكثر ما يميز الدكتورة هالة زريقات هي أخلاقها الطيبة وذكائها الحاد وشعورها الإنساني النبيل، إلى جانب سعيها الشديد للعلم والإنجاز على الرغم من ضآلة التمويل المادي.

إنجازات علمية واجتماعية

من أهم إنجازات الدكتورة هالة وأبرز إنجازاتها الطبية المبتكرة هو اختراعها جهازًا من السيراميك يساعد الجسم على بناء ونمو عظام جديدة.

وإلى جانب تميزها العلمي فهي تشارك بقوة لخدمة المجتمع، وتدعم الفرص الموجهة للمرأة، وأسست شبكة دولية جديدة لدعم النساء، كما كانت أول رئيسة امرأة للجمعية الأسترالية والنيوزلندية لأبحاث العظام.

وهي أيضاَ زميلة أبحاث أولية في المجلس القومي للصحة والأبحاث الطبية خلال السنوات العشر الماضية، كما كانت أول شخص في ولاية "نيو ساوث ويلز" يحصل على زمالة رادكليف المرموقة من جامعة هارفارد.

وتشتهر زريقات بدعمها لتطوير جيل الشباب، حيث أشرفت على عدد كبير من الباحثين بعد درجة الدكتوراة مما يقرب من 70 طالبًا لدرجة الماجستير والدكتوراه.

و تخطط زريقات لترأس مركز تدريب مجلس البحوث الأسترالي للابتكار في الهندسة الحيوية، وسيعمل هذا المركز على توفير المعلومات للجيل القادم من الخريجين ذوي المهارات، والذي من شأنه أن يؤدي إلى تحسين النتائج الصحية وإيجاد قوى عاملة ماهرة ومدربة.

ومن الجدير بالذكر أن الدكتورة زريقات هي عضو في معهد جامعة سيدني نانو.

جائزة "امرأة العام"

تم منح الدكتورة هالة زريقات درع "امرأة العام" في ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية ، من قبل رئيسة حكومة الولاية ووزيرة شؤون المرأة، وذلك لإسهامها المميز في الطب التجديدي وبحوث العظام، إلى جانب مساهمتها الفعالة في تحسين فرص النساء حول العالم.

وعبرت زريقات عن سعادتها الكبيرة بالحصول على الجائزة ولقب امرأة العام، وقالت: "إنه شرف كبير الحصول على هذه الجائزة من بين العديد من المرشحات المستحقات اللاتي أسهمن في العطاء في ولاية نيوساوث ويلز".

وتابعت: "ستمنحني جائزة إمرأة العام فرصة أكبر لتوسيع تفاعلاتي مع الشباب حول نيو ساوث ويلز، وليس فقط في المدن الكبيرة أو المدارس والجامعات المعروفة بل أيضًا في كافة المناطق النائية الإقليمية".

بواسطة: رسالة المرأة
27/05/2018   |    260   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

الحُلم يتجسد من جديد الحُلم يتجسد من جديد 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب