` اكتشاف عملية تأجير أرحام شملت 33 امرأة كمبودية حاملًا


اكتشاف عملية تأجير أرحام شملت 33 امرأة كمبودية حاملًا

كشفت الشرطة الكمبودية الأسبوع الماضي عن عملية تأجير أرحام غير قانونية، شملت 33 امرأة كمبودية حوامل في أطفال بالإنابة عن زبائن صينين، وذلك أثناء دهم شقتين في العاصمة الكمبودية فنومبينه.

وأوضح مدير مكتب مكافحة التهريب في فنومبينه "كيو ثيا" أن الشرطة اعتقلت مديرًا صينيًا بالإضافة لأربع نساء كمبوديات عند مداهمة الشقة، ووجهت لهم تهم الاتجار بالبشر والعمل كوسطاء في تأجير الأرحام، في حين لم توجه أي تهم للنساء الحوامل حتى الآن.

وتابع كيو ثيا: "إنهن حوامل في أطفال لمواطنين صينيين"، كما صرح بأنه تم التعهد بدفع 10 آلاف دولار لكل امرأة مقابل العملية، ففور أن تصبح المرأة حبلى تحصل على 500 دولار بالإضافة لـ300 دولارشهرياَ إلى أن تحصل على 10 آلاف دولار كاملة.

كما أكد كيو ثيا أن عملية تأجير الأرحام أدت بالفعل إلى ولادة حوالى 20 طفلاً لزبائن في الصين.

و لكمبوديا شعبية دولية في عملية تأجير الأرحام، ويلجئ إليها الأزواج الذين يرغبون أن يكون لهم أطفال من خلال الأمهات البديلة التجارية، وتم حظر هذه العملية عام 2016.

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

الحُلم يتجسد من جديد الحُلم يتجسد من جديد 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب