` هل طفلك جاهز للحضانة؟.. 10 أمور تكشف ذلك


هل طفلك جاهز للحضانة؟.. 10 أمور تكشف ذلك

تحتار كثير من الأمهات حول إرسال أطفالهن للحضانة، فمن ناحية تلعب الحضانة دورًا هامًا في تأهيل الطفل للمدرسة، وتعليمه الكثير من المهارات والمعلومات، وضبط إيقاع يومه ومواعيد نومه، وتخفف من التصاقه بالأم تمهيدًا لدخول عالم المدرسة، ومن ناحية أخرى تخاف الأم ألا يكون طفلها مستعدًا بعد لهذه الخطوة.

إليكِ هذه الأسئلة التي أعدها خبراء نفسيين وتربويين، ومعلمو رياض أطفال، والتي تكشف لك عن مدى جاهزية طفلك للذهاب للحضانة.

1ـ هل الطفل يعرف التعاون؟

راقبي طفلك.. هل بدأ يرغب في المساعدة في حمل الأطباق، وترتيب البيت، والمشاركة معكم في الأنشطة.

2ـ هل لديه فضول للتعلم؟

هل أصبح لديه اهتمام بالتعلم، ويظهر من خلال السؤال والاستكشاف.

3ـ هل يلعب جيدًا مع غيره؟

سواء مع إخوته أو أقاربه، فقدرة الطفل على اللعب المشترك مؤشر هام على استعداده للحضانة.

4ـ هل يتبع التعليمات؟

مع النمو النفسي والعقلي للطفل تنمو لديه القدرة على الاستماع للكبار، وفهم التعليمات واتباعها.

5ـ هل يتحدث بشكل واضح؟

وليس المقصود أن يكون ماهرا في الكلام، ولكن يكفي أن يعبر عن نفسه بالجمل الواضحة الهامة، ويوضح احتياجاته وشكواه.

6ـ هل يمكنه المشاركة في التنظيم والتنظيف بعد اللعب؟

كأن يلملم ألعابه وأغراضه بمشاعدتك أو بمساعدة إخوته الأكبر سنًا.

7ـ هل يمكنه التعبير اللفظي أثناء الصراع؟

كلما كبر الطفل أصبح تعبيره اللفظي أثناء خلافه مع أحد أعلى، ولا يلجأ للضرب والدفع والعنف الجسدي.

8ـ هل يمكنه طلب المساعدة؟

من المهارات الضرورية لبدء الطفل حياته الاجتماعية خارج البيت في الحضانة أو المدرسة، أن يستطيع طلب المساعدة ولا يخجل من ذلك.

9ـ نمو #عضلات اليدين.

هل عضلات يديه تمكنه من التقاط الكرة ورميها؟

هل يمكنه #الإمساك بالقلم .

10ـ هل يمكنه تحديد الاتجاهات والأحجام؟

فيفهم معنى أعلى وأسفل، ويفرق بين الكبير والصغير.

إكسابه هذه المهارات

من المهم أن تعمل الأم والأب والإخوة إن وجدوا على تنمية هذه المهارات لدى الطفل، وبخاصة المهارات الاجتماعية فهي الأهم في استعداده للحضانة، وذلك بالتدريب والتعويد، وإعطائه نماذج عملية في البيت ليحاكيها، كأن يلعب أفراد البيت سويًا أحيانًا، ويشاركونه اللعب، ويشجعون سلوكه التعاوني والاستكشافي.

بواسطة: ولاء حسن
18/07/2018   |    294   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

الحُلم يتجسد من جديد الحُلم يتجسد من جديد 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب