حوار مع مؤسسة موقع AYEINA لتعزيز الهوية الإسلامية في أمريكا

تمكنت الأختان "عائشة وسامينا" من إنشاء موقع على شبكة الإنترنت لتقديم النصائح والاستشارات للمجتمع المسلم والأمهات المسلمات.

وكشفت الأختان أنهما لم يبدآ هذا الموقع الإلكتروني بغرض تحقيق الربح وإنما كان الهدف الأساسي هو مساعدة الأمهات المسلمات العاملات ولكن سرعان ما أصبح تحقيق العائد المادي جزءاً ضرورياً لكي تستمر جهود هذا الموقع الذي حمل اسم "أينا".. تجدونه هنا: http://ayeina.com/

AYEINA ليس فقط جمع لاسمي القائمتين على الموقع، ولكنه يعني أيضًا "مرآة" بالأوردو، وقد جعل الموقع شعارا له الحديث الشريف: "المؤمن مرآة أخيه".

ورغم أن القائمتين على الموقع يعيشان في الولايات المتحدة، لكنهما يستقبلان مشاركات من جميع أنحاء العالم.

وفيما يلي حوار أجري مع الأخت عائشة مؤسسة الموقع الإلكتروني مع أختها.

ـ هل الأفضل العمل بشكل منفرد أم العمل من خلال روح الفريق؟

آينا: قد يتصور البعض أن هذا الموقع يقوم على كتف شخصين فقط "أنا وأختي" لكن الحقيقة أن هناك فريق عمل كامل يقف وراء هذه الجهود، وأرى أن العمل من خلال فريق له من الإيجابيات والفوائد ما لا يحصيها إلا الله حيث يكون هناك تبادل لوجهات النظر وتدارس قبل اتخاذ القرارات كما أن المسؤولية تكون مشتركة عند تبني توجه معين.

ـ ما هي التحديات الرئيسة التي تواجهينها كأم وفي الوقت نفسه صاحبة موقع على الإنترنت وإدارية؟

آينا: هناك تحدٍ دائم للموازنة بين إتمام العمل على الوجه الأكمل ومحاولة عدم نسيان اهتماماتي واحتياجاتي الشخصية، لدرجة أنني لا آخذ حظي الكافي من تناول الطعام والحصول على القسط الوافر من النوم.

ـ هل من الممكن أن تصفي الروتين اليومي لأحد أيام العمل وهل هناك مواعيد معينة؟

آينا: الحقيقة أننا نتمتع بقدر هائل من المرونة فيما يتعلق بالمواعيد وهذا ما يساعدنا على التوفيق بين مهام المنزل ورعاية الأبناء والزووج وإنجاح العمل في الوقت نفسه حيث لا يمكن وضع روتين يومي محدد إذ إن كل يوم يحمل معه ظروفه وملابساته وتحدياته المتجددة.

ـ ما هي إيجابيات وسلبيات كونك أم عاملة من داخل المنزل؟

آينا: الإيجابيات تتمثل في القدرة على إنجاز العمل مع إمكانية إيجاد حالة من التوازن بين الواجبات والمسؤوليات، والسلبيات تتمثل في أن العمل قد أخذ بطبيعة الحال هامشاً كبيراً من وقت الفراغ الذي كان يمكن أن يخصص لأمور أخرى شخصية، وفي كل الأحوال لازالت تجربتنا وليدة حيث لم يمض علينا سوى عامين فقط.

ـ في أحد الأيام الصعبة.. ما هي الأمور التي يمكن أن تكون حافزاً لك؟

آينا: عندما تأتي هذه الأيام الصعبة في العمل أو بسبب مسؤوليات المنزل يكون الدافع والمحفز الأساسي هو تذكر احتساب الثواب والأجر عند الله تعالى وأن يكون عملنا صدقة جارية مستمرة طوال الوقوت بإذن الله، وفي بعض الأحيان نحتاج إلى أخذ قسط من الراحة لنتمكن من مواصلة العمل، وفي أحيان أخرى يكون من الضروري أن نحصل على مساعدة من مصادر خارجية.

ـ ما هي النصائح التي توجهينها لكل مسلمة تريد أن تكون أمّا عاملة؟

آينا: يجب الاستفادة من وقت مهم جداً أثناء اليوم وهو وقت ما بعد صلاة الفجر في إنجاز الكثير من المهام، ويجب التحلي بروح التعاون والتآخي بدلاً من التنافس والصراع، كما ينبغي تشجيع أفراد الأسرة مثل الزوج والأبناء والوالدين على تفهم طبيعة العمل وتقديم الدعم المعنوي الكافي وذلك عبر الحوار والتناصح والتفاهم، ومن الضروري امتلاك روح المبادرة والرغبة في إنجاز العمل بأكبر قدر من الابتكار والإبداع.

مترجم عن موقع muslimmummies.com

بواسطة: ترجمة: أحمد عباس
11/03/2017   |    208   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

فقه المرأة في رمضان ( ملف) مطبخك في رمضان.. نصائح ووصفات