ربيع العمر

الجدة العظيمة.. من تكون؟! "ملف"
رسالة المرأة
أضيفت: 1438/07/05 الموافق 2017/04/02 - 09:50 ص
عدد القراء: 280

امتن الله على عباده بأن جعل لهم بنين وحفدة، فمن النعم العظيمة أن يرى الإنسان امتداد نسله، وتقر عينه بالأحفاد من بعد الأبناء، ولرزق الأحفاد طعم خاص، فهو فرح وسرور بلا مسؤوليات كبيرة، وتبقى لمسات الأجداد وكلماتهم ودورهم في حياة أحفادهم باقية معهم طوال عمرهم.

وهذا الملف نقدمه للجدة في 16 نقطة عملية.. لتكون رحمة وحكمة وبلسما في حياة أحفادها، وتحافظ على التوازن بين حياتها الشخصية ودورها الجديد.

الجدة العظيمة.. من تكون؟! (1-3(

الجدة العظيمة.. من تكون؟! (2-3)

الجدة العظيمة.. من تكون؟! (3-3(

الاسم  
البريد الإلكتروني(لن يتم نشره)  
الدولة  
 

الاسم  
البريد الإلكتروني  
الدولة  

التعليقات
لا توجد تعليقات

الموقع العام | الملتقى الفقهى | رسالة المرأة | موقع الطفل | English Website for Muslims | English Website for Non Muslims | Español | Francais | 中文 | Pусский