الوصية النبوية الجامعة للنجاح في الحياة

كلما قرأت في أهم كتب التنمية البشرية، وأكثرها مبيعا ونجاحا ومساعدة للناس بالفعل، وجدت أن نصائحها الهامة تدور حول وصايا نبوية وتوجيهات في القرآن والسنة، يدورون طويلا حول معنى مجمل عندنا ومتفرع عنه أصول كثيرة.

ومن أبرز الأمثلة على ذلك كتاب "العادات السبع للأشخاص الأكثر فاعلية" وهو من أهم وأفضل كتب التنمية والإدارة على الإطلاق، تجد أن كثير من كلماته ونصائحه موجود لدى المسلمين بعبارات موجزة وواضحة، مثل: "ابدأ بالأهم فالمهم"، فلدينا فقه كامل اسمه "فقه الأولويات"، و"ابدأ والغاية في ذهنك" ونحن لدينا "النية" هي أحد شرطي قبول العمل وصحته.

والمتأمل في هذا الأمر يجد الكثير والكثير من الأمثلة، تدل ببساطة على أنه كان على المسلمين أن يكونوا سباقين في هذا المجال، الذي يكثر فيه المدعون والدجالون وأنصاف الباحثين.

واليوم نركز على قاعدة نبوية عظيمة، عليها مرتكز الفلاح والنجاح، قول نبوي معجز، ينبغي على كل من يريد النجاح والإنجاز أن يجعله شعارا له في الحياة.

يقول صلى الله عليه وسلم: "ما قل وكفى خير مما كثر وألهى". أخرجه أحمد في مسنده، وصححه الحاكم ووافقه الذهبي، وأخرجه الألباني في السلسلة الصحيحة.

واليوم يشيعون جملة Less is more

أي أن القليل هو الكثير فعلا!

والمراد أنه في كثير من الأحيان يكون القليل أكثر فاعلية وتأثير من الكثير..

في الكلمات.. قد تؤثر الكلمات القليلة الموفقة أكثر بكثير من الثرثرة والإطالة.

في التزين.. ينصحون الفتيات والنساء دوما بعدم ارتداء الكثير من الحلي "الإكسسوارات" لأن القليل هو الأكثر، هو الأجمل والأحلى، وكذلك في الماكياج وفي ترتيب الأثاث واختياره.

في العلاقات.. ينصحون بعدم الإغراق، فكل علاقة تحتاج إلى مساحات من الخصوصية والابتعاد بين حين وآخر حتى تظل قوية.

في تربية الأبناء، النصائح الكثيرة، والمراقبة الكثيفة، والحماية الزائدة، كلها تضر الطفل وتحطم شخصيته.. بينما التربية الناجحة هي التي تعتمد مبدأ "القليل هو الأكثر".. فتكون نصيحة واحدة تعلق بذهن الطفل بكلمات معدودة أكثر تأثيرا عليه ومساعدة من إغراقه بمواعظ مطولة.

أما نبينا صلى الله عليه وسلم، الذي أوتي جوامع الكلم، فكان يختم خطبه بهذا القول العظيم، "ما قل وكفى خير مما كثر وألهى".. وهو وصية عظيمة وواضحة وتفوق في فائدتها ومعانيها المعنى الشائع الآن Less is more

فقد وضع شرطا للقليل بأن يكون كافيا، فلو قال قليل فحسب لربما ظن البعض أن القلة تعني النقص والحرمان ولو بأي وجه، فنفى هذا الظن بوصف "الكفاية".

وقوله "كثر وأهلى" يوضح حقيقية يعيشها الجميع، أن الكثرة مشوشة، وملهية عن الاستفادة بالأشياء.

أعط محاضرة ساعة ونصف لشخص ما وسيمل ويهرب وينسى ما سمعه أولا!

املأ دولابك بالملابس وستتراكم فوق بعضها البعض، وتتسخ وتتوه عن عينك، ويصعب ترتيبها، ولن تجد ملابس مناسبة للأوقات المختلفة فقط لأن عندك الكثير منها لكنها ألهتك

بواسطة: مي عباس
10/05/2017   |    1120   

التعليقات

أضف تعليقك:
بواسطة:   |    05/09/2017 06:15:59 ص

حكم وأمثال

أسئلة أطفالك عن العلاقة الحميمة افتتان الزوج على الإنترنت.. ماذا بعد؟!