` السهر ليلًا قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة

خطر السهر على المرأة أكبر من الرجل

السهر ليلًا قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة

جعل الله الليل سكنًا ولباسًا، قال تعالى: {وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا} 10-11: النبأ.

وقال: {هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا} يونس: 67.

وعلى الرغم من أن النوم بالليل والنهار آية من آيات الله تعالى، {وَمِنْ آَيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ} الروم: 23، إلا أن النوم ليلًا هو الأصل، وهو ما توصلت إليه العديد من الدراسات، وخاصة في النصف الأول من الليل حيث تعدل ساعة واحدة من النوم ثلاث ساعات من النوم نهارًا.  

الوفاة المبكرة

ولا تقتصر أهمية النوم الليل على النشاط الذهني والجسدي، والشعور بالراحة نتيجة النوم العميق، بل إن أحدث الدراسات كشفت عن خطورة السهر، والتي تصل إلى الوفاة المبكرة.

وبحسب موقع "أرتس بلات" الألماني، فإن الدراسة الصادرة من جامعة "غينبرغ " للطب في كاليفورنيا بالتعاون مع جامعة "سري" البريطانية، أشارت إلى المخاطر التي يتعرض الذين يسهرون لساعات الليل المتأخرة مقارنة بالأشخاص الذين يستيقظون باكرًا.

وأفادت الدراسة أن السهر يدفع الأشخاص لتناول الحلويات والوجبات الخفيفة ومشاهدة التلفاز، كما يشعر البعض بالرغبة في تناول الوجبات الجاهزة، مما يؤدي إلى ارتفاع سكر الدم والإصابة بالسمنة ومخاطرها العديدة.

كما أكدت دراسات سابقة أن هواة السهر ليلًا يعانون من زيادة الوزن، وارتفاع ضغط الدم الشرياني، والسكري، كما أشارت الدراسات النفسية إلى زيادة حالة الاندفاعية والفضول بشكل كبير في ساعات المساء.

حيثيات الدراسة

وأجريت الدراسة على أكثر من 433 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 38 و 73، وتم سؤالهم عن مواعيد النوم والسهر، بالإضافة لعدة أسئلة عن الحالة المرضية لكل شخص.

ولاحظ المراقبون أن الإصابة بالأمراض زادت عند الأشخاص الذين يسهرون ليلًا، وبخاصة الأمراض النفسية، فيما ارتفع خطر الإصابة بالسكري بنسبة 30%، وأمراض المعدة والأمعاء بنسبة 23%، وأمراض الجهاز التنفسي بنسبة 22%، وارتفع خطر التعرض للموت كليًا بنسبة 10% عن الأشخاص الذين يذهبون للنوم مبكرًا.

تأثير السهر على المرأة

وكشفت دراسة سابقة أجريت في جامعة "أوبسالا" بالسويد، أن المرأة تتأثر بقلة النوم والسهر أكثر من الرجل، وأن عدم حصول المرأة على قدر معتدل من النوم يوميًا يصيبها بضعف الذاكرة والتوتر.

وشملت الدراسة 24 من الشباب البالغين من الجنسين، ووجد القائمون على الدراسة أن ذاكرة الفتيات تضررت من السهر بشكل أكبر من الشباب.

وأشار المعهد الوطني للصحة بالسويد إلى أن عدم حصول الشخص على قسط كافٍ من النوم لفترات طويلة يؤدي إلى توتر الحالة المزاجية، وأوصى بالنوم على الأقل لمدة سبع ساعات.

بواسطة: وقاية
29/04/2018   |    446   

التعليقات

أضف تعليقك:

حكم وأمثال

الحُلم يتجسد من جديد الحُلم يتجسد من جديد 7 خطوات لتجديد الإيمان في القلوب